قال المهندس وليد السعدني، رئيس مجلس إدارة الجمعية العامة لمنتجي القطن، إنه على الرغم من البحوث التي تتم على زراعة القطن لتطويرة، إلا أنه ما زالت توجد أخطر مشكلة على القطن وهي الاستيرد، مشيرًا إلى أن مصر تنتج 2 مليون إنتار قطن في السنة، وكذلك يتم استيراد كمية معادلة لهذه الكمية.

وأضاف السعدني خلال لقائه في برنامج الحصاد، المذاع على قناة مصر الزراعية، أنه يجب أولاً استهلاك المنتج المحلي أولا قبل استيراد كميات كبيرة، لأن المنتج المحلي في العام القادم يتم اهلاكه، ولذلك فالاستهلاك عشوئي.

وأشار إلى عدم وجود دراسة مسبقة في هذا المجال، يتم بناء عليها تحديد الكميات التي ستستورد، وكذلك عدم تحديد الأسعار التي سيتم بناء عليها شراء القطن من الفلاحين.

المصدر: قناة مصر الزراعية
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 100 مشاهدة
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,787,944